رئيس الجامعة العربية المفتوحة المقر الرئيس

   

    كلمة معالي أ. دة: موضي الحمود/ رئيس الجامعة

 في حفل تخريج الفوج الثالث عشر من طلبة الجامعة بالأردن

 

    مع كلّ عام يمضي على إنشاء الجامعة العربيّة المفتوحة، ومع كلّ عام جديد يشهد تخرج كوكبة جديدة من طلابها النجباء، يتأكد لنا جميعًا بأنَّ مكانة الجامعة تزداد رسوخًا عامًا بعد عام، وتتعاظم مساهماتها في إعداد كوادرنا الوطنيّة الّتي تتطلّبها التَّنمية المستدامة لبناء مجتمع العلم والمعرفة في بلادنا العربيّة.

    إنّ ما تحققه الجامعة من نتائج على أرض الواقع يؤكد أن الجامعة تسير في الاتجاه الصحيح، وذلك من خلال تشجيع طلابها على الإسهام في خلق أفكار جديدة تتماشى مع متطلبات العصر وابتكار طرق جديدة لتطبيق ما حصّلوه من معرفة وعلم بما يخدم مجتمعاتهم، يظهر ذلك جليًّا فيما شهده العام الجامعيّ الحاليّ من تفوُّق طلّابنا في غالبيّة الفروع على أقرانهم في الجامعات الأخرى عند الاشتراك في مسابقات علميّة محليّة وإقليميّة، رغم تنوّع الثّقافات وتعدّد البيئات الاجتماعيّة في كلّ الفروع، إلّا أنّ روح الفريق والعمل الجماعي المُبدع سواء كان على مستوى أعضاء هيئة التدريس في الجامعة، أو على مستوى الطلاب، أو على مستوى البرامج الدراسيّة، الّذي أثمر على سبيل المثال وليس الحصر: حصول فرع الجامعة بالكويت على المركز الثّاني، بعد جامعة الكويت، متقدمًا على  الجامعات الخاصة الأخرى كافّة، وذلك وفق تصنيف المعهد الإسبانيّ المتخصص في تقييم الجامعات واستخدام الإنترنت. كذلك تفوق طلبة الجامعة من فرع الأردن وحصولهم على نتائج متميزة من خلال مشاركتهم في امتحان الكفاءة الجامعية الذي عقدته وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في الأردن في الأردن. وحصول برنامجي المحاسبة ، وإدارة الأعمال  على مستوى البكالوريوس والماجستير على تصنيف أعلى درجة جودة أكاديمية، وذلك من قبل الهيئة الوطنية للمؤهلات وضمان جودة التعليم والتدريب بمملكة البحرين، بالإضافة إلى حصول فريق الجامعة على المركز الأول في مسابقة الخليج للبرمجة في الجامعة الأمريكية في دبي، متفوقًا على 38 فريقًا من جامعات أخرى.

   لعلّ ما ذكر أعلاه هو جزء ممّا تزخر به جامعتنا الفتية من مهارات، وهو ما يجلعنا نفخر بطلابنا وإنجازاتهم ومساهماتهم الإيجابية في رفعة شأن جامعتهم.

   فلكم أيّها الأعزاء الخريجون والخريجات ، من جميع التخصصات والفروع نتقدم بالتهنئة الخالصة والتمنيات بحياة عملية موفقة، والشكر موصول إلى جميع وزارات التعليم العالي في بلدان الفروع على تعاونهم المخلص ودعمهم الكبير للجامعة، فلهم منّا خالص الشّكر والعرفان.

والله ولي التوفيق …