وحدة التعليم المستمر وخدمة المجتمع

وحدة التعليم المستمر وخدمة المجتمع

 

مسؤولة الوحدة

روان حؤبش

تمثل (وحدة التعليم المستمر وخدمة المجتمع) امتدادًا طبيعيًّا لاستمرارية التعليم وخدمة المجتمع بهدف مساعدة الفرد على تطوير وتحسين مهاراته ومعرفته باستمرار، من أجل أداء فعال للتكيف مع المتغيرات الحضارية، الاجتماعية والتقنية سواء في مجال العمل أو المجتمع، وذلك تحقيقًا للتكامل والترابط بين الإنسان والبيئة التي يعيش فيها، وصولًا إلى النهوض بها عن طريق حشد الطاقات البشرية وإنمائها.

وسعيًا لوحدة التعليم المستمر وخدمة المجتمع للنجاح والتميز في أداء تلك المهام، تمّ وضع الأهداف الاستراتيجية التالية:

  • طرح الدورات وبرامج التدريب لطلاب الجامعة والمجتمع المحلي.
  • تحديث وتطوير المستوى الأدائي للموظف وطالب الجامعة عن طريق تأهيله تربويًّا أو إطلاعه على أحدث ما توصلت إليه تجارب الآخرين في مجالات العمل المختلفة مهنية كانت أمّ فنية.
  • تمكين المهنيين من الحصول على الشهادات الأكاديمية والمهنية المختلفة التي تطور من وضعهم الوظيفي.
  • تنفيذ جميع أنواع التدريب المكمل والمتاح للأفراد الذين دخلوا سوق العمل، سواء للذين يرغبون في إكمال إعدادهم لدخول سوق العمل.
  • تفعيل دور الجامعة فى حلّ مشاكل المجتمع والإسهام فى قضايا التنمية.
  • إجراء الدراسات المتخصصة وتكوين قواعد البيانات، وتقديم الاستشارات الفنية وتصميم برامج ومشروعات للجهات والهيئات القومية.
  • تنظيم حملات توعية لأفراد المجتمع في مختلف المجالات ( الصحية – البيئية – الإجتماعية).
  • التعاون مع منظمات المجتمع المدنى فى مختلف المجالات الخاصة بخدمة المجتمع.
  • بناء شراكات مع مؤسسات وجهات مهنية متخصصة لتطوير برامج تدريبية مهنية متميزة تواكب احتياجات سوق العمل المحلي والعربي والدولي.

وتمتاز برامجنا التدريبية بأنها :

  • صممت من قبل نخبة متخصصة من المدربين لتواكب متطلبات سوق العمل الأردني والعربي، والحاجات التدريبية الخاصة للشركات والمجموعات، مع التحديث والتطوير الدائم لها.
  • تهدف إلى تميز المتدرب من خلال رفع كفاءته وتهيئته لسوق العمل بمهارة وحرفية ضمن أعلى المستويات المهنية.
  • تعقد في مبنى الجامعة العربية المفتوحة في موقعها المميز(طبربور) الذي يضم قاعات إلكترونية مجهزة بأحدث الوسائل التعليمية والتكنولوجية، وسهولة استخدام مرافقها لمختلف الفئات والأعمار، وخاصة لذوي الاحتياجات الخاصة.
  • تعقد ضمن جدول زمني مرن خارج ساعات العمل وأيام العطل لتناسب الجميع.
  • مرنة بإمكانية استخدام نظام التدريب المدمج الذي يجمع بين التدريب المباشر وغير المباشر باستخدام أحدث تقنيات التواصل.